تعديل

الجمعة، 20 ديسمبر، 2013

خلال الشوط الثاني فقط : ميناء نواكشوط يساهم بـ 260 مليون في حملة الحزب الحاكم بمقاطعة الميناء

علمت "مدونة التاسفره" من مصدر مطلع أن المدير العام لميناء نواكشوط، أحمد ولد محمد ولد المختار الذي ينشط منذ فترة في حملة الحزب الحاكم على مستوى مقاطعة الميناء قد صرف مبالغ طائلة لشراء ذمم السكان والمكونات الإجتماعية .
حيث تقررت جولة الإعادة في شوط ثان ما بين حزب التحالف الشعبي التقدمي وحزب الإتحاد من أجل الجمهورية .
وقد ذكر المصدر الذي أورد الخبر لـ "التاسفره" بأن سقف الإنفاق المالي تجاوز سقف 260 مليون أوقية من ميزانية ميناء نواكشوط وذلك في أقل من أسبوعين ، أي في الشوط الثاني فقط .
وكان المدير العام لميناء نواكشوط، أحمد ولد محمد ولد المختار قد عقد عدة اجتماعات ماراتونية مع الكثير من الفئات والتشكيلات السياسية والاجتماعية التي تحظى بقواعد انتخابية في الميناء .
ولعل آخر تلك الإجتماعات ما ضمه بمجموعة من فئة الصناع التقليدين حيث قدم لهم وعودا باكتتاب البعض منهم ومنحهم مبالغ مالية معتبراً في حالة دعمهم وتصويتهم لـ "حزب الدولة" في الشوط الثاني من الإستحقاقات ، إلا أن رد الصناع التقليديين على المدير لم يكن رداً إيجابيا حيث أعربوا له أن تصويتهم لحزب السلطة محض خيال لا مطمع فيه .

0 التعليقات:

إرسال تعليق