تعديل

الاثنين، 31 أغسطس، 2015

مواطنون يشربون مجاري الأوساخ (فيديو )



الأحد، 9 أغسطس، 2015

ابن عم الجنرال عزيز يطلق رصاصتين على بائع خضار بأحد المجمعات التجارية

استقيظ سكان مقاطعة لكصر في وقت متأخر من ليلة البارحة على وقع الرصاص الحي في المنطقة القريبة من المستشفى العسكري  .
وكانت الحادثة تتعلق بشاب يدعي " اعل ولد الجيرب" قد دخل إلى مجمع "شنقيط ماركت التجاري " لشراء بعض الحاجيات ، وحين كان يتسوق في دهاليز المجمع أخذ حبة من "المندرين" ، فطلب منه البائع المسؤول عن الخضار أن يعطيه التفاحة حتى يعرف وزنها ، فرفض " ول الجيرب" ذلك، فقال له البائع بأن المسير لن يبيع له التفاحة ما لم يتم وزنها ..
عندها استشاط غضباً ، وأخذ سكينا بالقرب منه فهم بغرسها في صدر بائع الخضار ..
لكن بالصدفة كان هناك بعض المتسوقين الذين وقفوا بينهم وانتزعوا السكين من ولد الجيرب ..، فخرج من المجمع وذهب إلى شقته القريبة من المكان .
وبعد أقل من ساعة عاد في سيارة من نوع V8 وبيده بندقية فركن سيارته في جانب المجمع حتى انتهز فرصة خروج بائع الخضار يحمل بعض المشتريات لأحد الزبناء إلى سيارته .
فصوب بندقيته نحوه وقال له : "قلت لك أن هذه ليلتك الأخيرة" ، وأطلق رصاصتين أصابتا ذراعه بفضل محاولة أحد الحضور منعه من إطلاق النار مما غير من مسار الرصاصتين عن اتجاه صدر الضحية .
قضى الرجل دقائق ينزف على الأرض دماً ، قبل أن يذهب به أقاربه إلى قسم الحالات المستعجلة في المستشفى الوطني .

ومن المتوقع أن تجرى له عملية جراحية خطيرة زوال اليوم عند تمام الساعة الواحدة والنصف لإخراج الرصاصات التي اخترقت جسده بسبب حبة "مندرين" من قبل شاب أخرق ومتنفذ ينتمي لأسرة الجنرال محمد ولد عبد العزيز .







الأحد، 2 أغسطس، 2015

تونس: تعرض ثلاثة شبّان مُوريتانيين لاعتداء بالأسلحة البيضاء (التفاصيل)

تعرض ثلاثة شباب موريتانيين قبل قليل لهجوم بالأسلحة البيضاء من طرف عناصر مجهولة ، وذلك في منطقة عمران التي يقطنها العشرات من الطلاب الموريتانيين في تونس .
وقد حُمل الشباب على إثر الحادث إلى متشفى شارل نيكول ، حيث يوجدون في وضعيّاتٍ مُتفاوتة الخطورة، فأحدهم في العناية المركزة بسبب إصابةٍ له في أسفلَ البطن، بينما أصيب أحدهم، بطعنةٍ في الظّهر. في حين أصيب ثالثُهم في بطعنةٍ في الرقبة.
أحد أقارب الضّحايا، ويُسمّى عابدين، رفعَ نداء استغاثة للمسؤولين في الدّاخل والخارج، عبر مدونة التاسفرة، فحتى الآنَ لم تقم السفارة التابعة للبلاد هناك بأيِّ إجراءٍ وتحقيق حول الأمر، يُطمئن الجالية هُنالك، المُعرضّة لمثل الحوادث في أيَّ وقت، باهتمامٍ رسميّ حول حياتِهم. 


تسجيل صوتي لقريب أحد الضحايا :

السبت، 1 أغسطس، 2015

بدعمٍ ومؤازرة من إدارة الميناء، البارون سيد محمد ولد غده : رجل أعمال يقتل أحلام الآلاف من الحمالة

لا يزال البارون سيد محمد ولد غدة مالك شركة "اتريكوم" للإيراد والتصدير يعمل جاهدا بكل ما أوتي من قوة ونفوذ من أجل سحق الآلاف من عمال الميناء المعروفين بـ "الحمالة" .
حيث ينشط الرجل منذ سنوات في هذا المجال مستفيداً من روابطه الاجتماعية بالجنرال محمد ولد عبد العزيز الذي تتحدث مصادر متعددة بشراكته له في بعض الممتلكات والأنشطة التجارية .
ويعتبر رجل الأعمال ولد غدة الصخرة الكأداء المانعة لحقوق الحمالة ، حيث عمل على مضايقتهم وحصارهم وتجويعهم والضغط عليهم بشتى الوسائل مستفيداً من نفوذه الملحوظ في مختلف أجهزة الدولة لدرجة أن يكون وصياً على كل من الجمارك و إدارة الميناء باستخدام النقل عن طريق الحاويات (sortie TC) ، الأمر الذي انعكس ذلك سلبا على العمال حيث تضاءلت فرص العمل بالنسبة لهم وتراجعت استفادتهم من العمل بنسبة  تفوق 80% .
جدير بالذكر أن ولد غدة هو الوحيد الذي خرق اتفاق الحمالة مع الموردين 2013 والذي حصل الحمالة بموجبه على زيادة في سعر الحمل و التفريغ وإن كانت زيادة نسبية جدا ومتواضعة ، حيث عمدت شركة "اتريكوم" المملوكة لولد غدة حينها على إفراغ حمولتها بعيداً عن أعين الجمارك في مخازن خصوصية في أسواق العاصمة يعمل بها المئات من العمال الأجانب الذين تم استجلابهم من دول الجوار لتُضربَ به العمالة المينائية المحلية التي تُطالب بحقوق مشروعة أهدرتها هذه الشركات الإنتهازية المحمية من النظام بمؤسساته الأمنية والجمركية .
ويتحكم البارون سيد محمد ول غدة بنسبة كبيرة مما يصل الميناء من المواد الغذائية عبر الحاويات خلافاً لكل القوانين و الأعراف .
وقد تأثر من هذا الخرق القانوني أزيد من ثلاثة آلاف حمال كانوا يستفيدون بشكل يومي من عملية الحمل والتفريغ داخل الميناء ، في حين تقلص هذا الرقم بشكل مذهل إلى عتبة الـ
200  حمال من أصل الآلاف الذين يعيشون في ظروف معشية مزرية للغاية .
ولم يقتصر إجرام ولد غدة على هذا القدر بل تجاوز ذلك إلى التعاون مع بعض الموردين لإخراج بضائعهم عن طريق الحاويات من أجل تركيع الحمالة وتجويعهم وطردهم من العمل المينائي بشكل عام .