تعديل

الأربعاء، 4 ديسمبر، 2013

تجار سوق الخردوات يتظاهرون لليوم الثاني احتجاجا على الضرائب



لليوم الثاني على التوالي خرج تجار الخردة من سوق العاصمة ، حيث أوصدوا أوباب حوانيتهم وانطلقوا باتجاه مباني مجموعة نواكشوط الحضرية ليرابطوا عندها لعدة ساعات ، وليواصلوا مسيرتهم الإحتجاجية لتلقي عصى سيرها عند البوابة الخلفية لوزارة الداخلية في الجهة المقابلة لوزارة المالية

جموع التجار الغاضبين جددوا التعبير عن سخطهم واستيائهم ورفضهم لما وصفوها بالضرائب المجحفة التي يسلطها عليهم نظام الجنرال محمد ولد عبد العزيز الذي يستهدفهم بشكل شخصي من خلال فرض ضريبة 120 ألف أوقية على كل حانوت .
كما أكدوا بأنهم ماضون في نضالهم السلمي حتى تتحقق مطالبهم المشروعة وإلغاء كافة الإتاوات الظالمة لهم .





0 التعليقات:

إرسال تعليق