تعديل

الاثنين، 16 ديسمبر، 2013

كلمة للحقوقي بيرام ولد الداه ألهبت حماس الجالية الموريتانية في ولاية أوهايو الأمريكية (فيديو)

أعدت الجالية الموريتانية في الولايات المتحدة الأمريكية حفلا خاصا على شرف المناضل الحقوقي بيرام ولد الداه ولد اعبيدي إثر تكريمه بجائزة الخط الأمامي للمدافعين عن حقوق الإنسان في العالم.
الحفل الذي أقامته الجالية هذا المساء كان في فندق ملينيوم بالحي التجاري بسنسناتي جنوب غرب ولاية أوهايو الأمريكية .
وقد تكلم الحقوقي بيرام ولد الداه عن سياسة النظام العسكري الحاكم في موريتانيا بقيادة الجنرال محمد ولد عبد العزيز ، هذه السياسة التي تكرس الشرخ الإجتماعي وتوسع الفجوة الطبقية بين مكونات المجتمع وشرائحه الإجتماعية والعرقية المختلفة .
وأضاف بيرام بأن تصرفات النظام إثر محرقة الكتب الشهيرة التي أقدمت عليها المبادرة الإنعتاقية "إيرا" كانت تصرفات طائشة وغير حكيمة ، لأن السلطة استخدمت فقهاءها وسياسييها وإعلامييها وأجهزتها الأمنية ضد فئة اجتماعية واستهدفتها بشكل ظالم وسافر، حيث طالب بعض فقهاء النظام بإعدامه هو شخصيا .
معتبرا في الوقت نفسه أنه يعرف الحكم الشرعي في ما أقدم عليه ، وأن حرق الكتب ليس قتلا للنفس وليس انتهاكاً لأي حد من حدود الله .
وأكد بيرام في مداخلته أن كل تلك الضجة الإعلامية والجعجعة السياسية ما هي إلا فرصة لذوي الأحقاد الذين يتحينون الفرص والمكائد لأنصار المبادرة الإنتعاقية المتمردين على قوانين الأسياد والخارجين على هيمنة الإقطاع والعاصين لأوامر ملاك العبيد .
وفي ختام كلمة المناضل بيرام وقفت الجالية دقائق تصفق تصفيقا حاراً ، و تقدم إليه بعض المواطنين "البيظان" وحيوه بكل شجاعة وحماس قائلين له " ضع السلاسل في أعناقنا ، نحن معك حتى النهاية " .


لمشاهدة فيديو كلمة بيرام اضغط على الرابط أسفله :

0 التعليقات:

إرسال تعليق