تعديل

السبت، 30 نوفمبر، 2013

في حديث خاص بينه مع بعض مقربيه : الجنرال عزيز يصف أبناء المؤسسة العسكرية بـ "الكلاب" (تفاصيل )



في حديث خاص بين الجنرال محمد ولد عبد العزيز وبعض مقربيه كان من بينهم وزير الإعلام محمد يحي ولد حرمه ومدير الديوان احمد ولد باهية إضافة لآخرين ، أبدى الجنرال امتعاضه الشديد وصدمته الفادحة من نبإ فرز مكتب انتخابي في توجنين صوتت فيه أزيد من 400 عسكري ضد الحزب الحاكم بينما لم يجد فيه الحزب سوى 20 صوت .
الخبر الكارثة الذي أثار حفيظة الرجل هو أن نسبة هائلة من هؤلاء العسكريين على عموم التراب الوطني لم يكن ولاءهم للحزب الحاكم حيث صوتت غالبيتهم أو ما يناهزها ضده .
وهو ما دفع بالجنرال لأن يصرخ في وجه ولد حرمه قائلا باللهجة العامية : " هاذو اصنادرة اكلابْ ..اكلابْ .. آن اعطيتهم ربع ميزانية الدولة ومع ذلك يصوتون ضدي .."
تجدر الإشارة إلى أن الإنتخابات الأخيرة تم فيها تصويت العسكريين في مراكز انتخابية خاصة بهم وذلك في يوم قبل الإقتراع الرسمي .
وقد انتقد هذا الإجراء عدد من المراقبين الذين رأوا فيه خطأ أمنيا استراتيجيا لأنه سيكشف للجميع كافة التشكيلات الأمنية والعسكرية وأماكن تواجدها وهو ما يتنافي مع الأمن الوطني الذي يتطلب الكثير من التكتم والتحفظ .

0 التعليقات:

إرسال تعليق